الجمعة، يوليو 04، 2008

بابا – بول انكا Paul Anka

بعد ستة أعوام في بلد يتحدث الانجليزية، ما زالت علاقتي بالأغنية الانجليزية فاترة. والحق أنني لم أبذل جهداً لتحسين هذه العلاقة، لكني رضيت بأواصر الألفة والصداقة مع الأغنية الفرنسية والعربية (الفرنسية أولاً لسبب، قد أتكلم عنه بتفصيل ذات يوم) فكان لهما أكثر وقت سماعي للأغاني. ومع ذلك، فهذه أغنية بالانجليزية وهي عندي من الأغاني المفضلة على الإطلاق. التسجيل الحي التالي مختلف عن تسجيل الاستديو، لكنه يفي بتقديم الأغنية لك إن لم تكن تعرفها. ومعها ترجمتي العربية لمعاني الكلام.



كان أبي يعمل كل يوم
محاولاً أن يفي بمتطلبات حياتنا
لكي يضمن لنا الغذاء
ويضع في قدمي حذاء
في كل لية كان يحملني إلى فراشي
يقبلني على رأسي
بعد أن أنتهي من تلاوة صلواتي
شهدنا أعوام حزن ودموع
وواجهناها جميعاً مستمدين القوم من وجودنا معاً
كانت أياماً صعبة
لكن أبي كان رجلاً قوياً
وساندته أمي طوال الرحلة
كانت الحياة معهما سهلة
فمر الوقت بسرعة خاطفة
وكبرا في السن، وكبرت أنا أيضاً
ثم بدأت ألاحظ أن أمي لم تكن على ما يرام
وكان أبي يعلم بحقيقة الأمر
وكانت هي تشعر في أعماقها بما يحيق بها
وحينما واتتها المنية
انهار أبي وبكى
وكل ما استطاع أن يقوله كان
"يا ربي لماذا هي فقط؟ خذني أنا أيضاً"

كل يوم كان يجلس على كرسيه الهزاز
ولم يصعد أبداً إلى الطابق العلوي
لأنها لم تكن فيه!
وذات يوم قال لي أبي
يا ولدي أنا فخور بما صرت إليه
وطلب مني أن أذهب وأبني حياتي بنفسي
وألا أقلق عليه في وحدته
وقال لي أن هنالك أشياء علي أن انجزها
وأماكن علي أن أراها
وودعني بنظرة حزينة

كلما قبلت أبنائي
أدرك صحة كلمات أبي
عندما قال لي إن أبناءك يعيشون فيك
ويكبرون ويرحلون عنك
ما زلت أذكر كلماته كلمة كلمة
فأقبل أبنائي وأدعو ربي
أن أمثل لهم ما مثله لي أبيفي يوم من الأيام

هناك 8 تعليقات:

Rain_Drops يقول...

بول أنكا من أكتر المغنيين الغربيين اللي بحب صوتهم و بحس كدا كإنه عبد الحليم بتاعهم ، تعرف إني مرة قريت إنه من أصل سوري و كانو بيكتبو اسمه بول عنكا !!

® رأفتـــلوجيا الرأفتانى يقول...

فى رأى يا محمد ان عدم ارتباطنا احنا كمهاجرين بالاغانى هنا انها اولا موجوده ليل نهار يعنى زهقانين منها
ثانيا..انى فى دايما حنين للاغانى العربى .. لوجود ذكريات متعلقه ببعض الاغانى
السبب الاخير والمهم بأه ان اللغه العربيه جميله وفى معانى اجمل بكثير من اى لغه

Rain_Drops يقول...

التسجيل دا فعلا مختلف كتير عن النسخة اللي عندي ، انت هتخليني أقوم أدور على الشرايط القديمة يا شدو ، لو تعرف دي مهمة شاقة قد ايه !

Mohamed Shedou محمد شدو يقول...

محمود

عمري ما سمعت حكاية ان له اصول سورية دي، بس تحتاج البحث

وفعلا التسجيل ده مختلف عن تسجيل الاستوديو حتى الكلمات مختلفة شوية
تسجيل الاستوديو روعة ويستحق انك تدور على الشرايط القديمة
:)

رأفت باشا

هو لا شك ان الحاجات اللي كانت مع الواحد في الطفولة بيبقى لها طعم لا ينمحي
فعشان احنا في صغرنا ما كناش متعودين على الاغاني دي فساعات مش بنهضمها قوي
غير كمان ان نوع الموسيقى مختلف
الموسيقى الشرقية اقرب لقلوبنا

حـنــّا السكران يقول...

الله الله عليك يا صديقي

أنا من أشد المعجبين بصوت أنكا ..
أما أفضل أغانيه التي أستمع إليها دائما
save the last dance for me

رائعة جدا ..و أيضا عندما يغني بصوته الأغنية الشهيرة

my way

بول عنقا ..هو مهاجر لبناني من أب و أم لبنانية ..هو و جبران خليل جبران و ميخائل معيمة و المهاجرون القدامى نوعا ما ..( هو بعد المذكورين طبعا في تاريخ الهجرة ) كانوا يشيرون إلى أصولهم السورية ..لأن لبنان و سوريا كانت بلدا واحدا ..جبران كان يقول ( وطني السوري ) و حين يخصّص ..كان يقول لبنان ..بول عنقا معروف انه لبناني أو سوري بالعموم حسب المفهوم السابق ..و كما أشرت ..هو من اّل ( عنقا ) ..و هو فنان عظيم في الحقيقة و من أبرز فناني العصر في أمريكا ..
ـ شكرا لك يا محمد على هذه الأغنية الرائعة ..

Mohamed Shedou محمد شدو يقول...

جو يا عزيزي
شكرا جزيلا بصدق على تأكيد معلومة أصول بول العربية
ربما أستغلها في مدونتي الانجليزية
:)
والاغنية التي ذكرتها له لا أعرفها لذلك سوف أستكشفها

غير معرف يقول...

انا اسمي حسام ولست مشترك في درب الصدق ولكن انا اشكرك جدا علي هذه الاغنيه الرائعه انا بحب بول انكا جدا من زمااان شكرا

خالد يقول...

كلمات عبثت بوجداني فأيقظت أحزاني
رحم الله أبي وامي

تابع جديد المدونة على بريدك الالكتروني

أرشيف المدونة

مرحباً بالزائرين