الثلاثاء، نوفمبر 13، 2007

حفيد حسن البنا في أوروبا

هل تعرف طارق رمضان؟ قد لا يعرفه كثير من المصريين، مع أنه مصري الدم، غير أنه قد ولد في سويسرا بعد أن تم نفي والده فأصبح سويسرياً، وربما كان ذلك أفضل له على كل حال. طارق رمضان معروف في سويسرا وفرنسا كمفكر إسلامي، وهو يدعو لاندماج المسلمين في مجتمعاتهم الأوروبية كمواطنين. أشهر حكاياته هو رفض الولايات المتحدة إدخاله أمريكا لأنه تبرع ببعض من المال لمنظمة فلسطينية، قبل أن تضع أمريكا هذه المنظمات على قائمتهم السوداء لممولي الإرهاب.

طارق رمضان هو حفيد حسن البنا مؤسس حركة الإخوان المسلمين، وكان أبوه أيضاً من أبناء الحركة، تم نفيه من مصر في عصر الثورة، وهكذا وجد طارق نفسه أوروبياً بالميلاد واللسان. غير أنه درس في الأزهر في مصر، وهو بذلك قد عاد إلى أرض آبائه وعاش فيها زمناً ليعرفها معرفة الخبرة لا معرفة السمع.

من أكثر نشاطات طارق رمضان تشويقاً وإثاره حواراته أو مناظراته، على شاشات التلفزيون الفرنسي، مع المثقفين الفرنسيين الذين يعلنون موقفاً معادياً للإسلام، أو وصماً له جملة كدين معاد للحضارة داع للعنف، وما من قبيل هذا الهراء الفكري.

هذه واحدة من هذه المناظرات، ولكنها هادئة ، سوف تحتاج لبعض معرفة بالفرنسية كي تستطيع المتابعة، ولكن حتى لو لم تكن تعرف الفرنسية، تستطيع إلقاء نظرة وأخذ فكرة. ما لفت نظري في الحوار هو أن المذيع الفرنسي يبدو وكأنه أكثر تعاطفاً مع فكر طارق رمضان منه مع فكر الكاتب الفرنسي.




Alexandre del Valle, Ramadan, Ardisson
Uploaded by droitelibre

هناك تعليقان (2):

علي أبوطالبِ يقول...

بالفعل سمعت عنه من قبل وقرأت لكثيرين يختلفون معه فكرياً
وأنتهز الفرصة لأبث إعجابي الشديد بالمدونة وصاحب المدونة :)

Mohamed Shedou محمد شدو يقول...

على أبو طالب

شكرا جزيلاً
وإعجابك بالمدونة يثلج الصدر ويبعث الأمل :)

تابع جديد المدونة على بريدك الالكتروني

أرشيف المدونة

مرحباً بالزائرين